الاثنين، 8 ديسمبر، 2008

كـــل ســـنـــة وانـــتـــوا طـــيـــبـــيـــن :)
عيد سعيد عليكوا يارب

الجمعة، 21 نوفمبر، 2008

ارحمنا يارب

يارب نجينا من حوادث الطرق يارب


ونجينا من سواقين المكروباصات الهمجيين

واسترها علينا يارب

المرادي كتفي ودراعي ربنا يستر من بكرة :S

الأربعاء، 19 نوفمبر، 2008

ANNIE


آني .. نوغا .. نوغتي .. نغنغ
البنوتة الملاك

اللي فيها طيبة الدنيا كلها
اللي بحس انها انا في حاجات كتير قوي
البنوتة الامريكانية اليمنية الدكتورة الي حتبقى قدام حاجة كبيرة قوي

Am sure of that, noo3’a :D

بتقلب كياني بجد كل ماتتصل بيا واسمع صوتها

وخصوصا صوتها وهي بتقول آلو :$

بعد مابتكلمني بحس اني مبسوطة قوي .. ماما بتقولي كل مانوغا بتكلمك وشك يحمر ومش بتبقي على بعضك :$

مابيحصلش كدة بجد لما بكلم حد او حد يكلمني

لما كانت بتدخل على ايجي باسم A.M.A

كنت فاكراها ولد بصراحة :$

قربنا من بعض اول السنة دي .. بسرعة البرق بقينا صحاب

حاجة كدة تدخل القلب في ثواني .. وماتخرجش ابدا ولو بالطبل البلدي

بحسها طفلة كبيرة .. فطرية لابعد الحدود

بس في اوقات بلاقيها انثى مكتملة النضج .. تتكلم كلام ماتتخيلش ان الطفلة اللي كلها براءة تقوله

نوغتي انا مبسوطة قوي بمكالمتك ليا النهاردة

اتمنى اشوفك في اقرب وقت .. ياريت تيجي مصر بسرعة

مش حخرجك من باب بيتنا لغاية ماتركبي طيارتك على امريكا وتطيري

البوست دة اقل حاجة اقدر اعبرلك بيها عن حبي ليكي

يا اجمل ملاك

ربنا يخليكي ويكرمك ويحفظك يا انغام

يارب :)

الاثنين، 10 نوفمبر، 2008

بـاي بـاي 2008



بما اننا في الربع الاخير من سنة 2008 .. تحديدا في الشهر قبل الاخير فيها .. سرحت في كل المواقف الي مريت بيها من اول السنة دي لغاية اللحظة الي احنا فيها دي .. منها الي ليه ذكرى جميلة سابت بصمة جوايا .. ومنه الي كان كارثة ضيعت فيا حاجة جميلة كانت جوايا

يـنـايـر

تحديدا اول يوم في السنة الجديدة .. الي استلمت فيه اول شغل في حياتي .. هو الحقيقة تاني يوم مش اول يوم .. لان اول يوم نزلت ولقيت باب الشركة مقفولة .. اتصلت بالمدير اللي من فترة بسيطة قوي كنت بقولله ياعمو .. عشان صاحب بابا يعني .. قاللي النهاردة اجازة محدش بلغك ولا اية .. قلتله مين يعرفني عشان يبلغني .. كان مشوار لغاية طلعت حرب في عز البرد وانا صاحية مضروبة بالجزمة عشان الحق اول يوم في الشغل .. طبعا روحت نمت على طول .. وتاني يوم 9 الا ربع صباحا كنت على مكتبي.
بقية الشهر عدى لغاية ما جه اول مرتب اقبضه في حياتي .. قبضت بالفعل وكنت حطير على مصر الجديدة عشان اطيره برضة في ثواني .. لقيتني غيرت طريقي ونزلت ساقية الصاوي لاول مرة عشان اقابل صحابي هناك

فـبــرايـر

يوم 2 فبراير .. خلصت من اكبر هم حصللي في حياتي .. يوم ما انهيت اول قصة حب قصدي غم عشتها ضيعت مني 5 سنين من غير ما اتمتع بكل لحظة فيها .. اتكتبت النهاية من هنا وتنفست الصعداء من هنا .. ومن بعد ما اخدت العهد بعدم المطاردة في الشارع او عالتليفون او عالميل او حتى في احلامي .. حسيت ان الدنيا اختلفت كتير قوي وحسيت ان برضة لسة الوقت ماجريش قوي واني لسة قدامي كتييييييييييييييير قوي عشان احس ان الوقت راح والاوان فات

مـارس

يوم 7 مارس .. يوم الجمعة الساعة 10 صباحا .. حصلت كارثة كانت حتضيع مستقبلي لولا ستر ربنا .. من شبرا وفي طريقي للهرم مرورا بالكورنيش .. والطريق فاضي وبجري فيه كعادتي ايام الشباب .. ودي كانت اخر مرة في حياتي اجري فيها .. مع اني كنت عالتالت .. من بعيد شفت شلة بنات حوالي 7 او 8 اعمارهم 14 ماكسيمام .. لقيتهم بيعدوا الشارع من الناحية التانية كأنهم بيعدوا في طرقة بيتهم .. جري اهبل وعبيط ومرجحة في نص الشارع كل دة والعربيات ماشية بسرعة قوي لان الطريق مفتوح وعريض جدا .. على ماوصلوا للطريق الي كنت ماشية فيه كنت قربت منهم .. هديت شوية لغاية ما اخر بنت فيهم عدت بالفعل .. اتفاجأت باخر بنت دي انها بترجع تاني .. بتتمرجح يعني .. بتتمرجح دي كانت قدام عربيتي بالظبط .. طبعا مالحقتش افرمل .. واخدتها في سكتي .. اتقلبت على الكبوت .. ومع عنف الفرملة اتقلبت على الارض على دماغها .. في مشهد مرعب خلاني بالتأكيد صرخت وفضلت ثانيتين بالظبط مشلولة عاجزة عن الحركة.. طبعا مش ذنبي .. اية الي خلاها ترجع وتقف في وشي ماتحركتش لية حتى لو حترجع اللي عدته تاني.. طبعا الدنيا اتلمت وناس طلعت مش عارفة منين والكورنيش اساسا فاضي.. وقفت وجريت على البنت الي لقيتها فاقدة النطق والحركة تماما .. شالوها وقعدوها على كرسي برضة مش عارفة جابوه منين .. كل دة وانا جتلي حالة هيستيريا وتشنجات والناس في اللحظة دي سابت البنت ووقفت تهديني .. لولاهم كان زماني ميتة بالسكتة القلبية .. ودي حقيقة عشان حالة قلبي مش اللي هي .. طبعا دورية بوليس كانت معدية وقفت .. الصول الي بياخد مخالفات العربيات الي بتعدي جة ووقف .. كل دة والبنت مافاقتش .. والناس كتر خيرهم فهموهم اني مش السبب وانهم شايفين البنات من الصبح واخدين الشارع مرجحة ومحدش قاللهم غلط ولا اي حاجة .. المهم حاولوا يخلوا مسئوليتي بس مين الي حيصدق اساسا .. طبعا في اللحظة دي تخيلت ان البت حجرالها حاجة وحبسوني وبعتوا لبابا الي اكيد حييجي من السعودية .. ولو البنت ماتت يبقى دفع الدية الي بتتطلب بمبالغ خيالية .. تخيلت بابا طبعا في الحالة دي والقضايا شغالة والناس ترفض الدية واتحبس او اتعدم .. والله في اللحظة دي شفت السجن بعنيا .. والموت كمان .. بعدها على طول حصلت المعجزة والبنت فاقت .. كنا خايفين لحسن حصلت حاجة في دماغها لانها اتخبطت في الاسفلت خبطة شديدة قوي .. بس الحمد لله فاقت ولقيتها بتقوم وعادي جدا .. وقالت للعساكر انها بقت كويسة وانها مش محتاجة تروح مستشفى وطلبت منهم انهم يسيبوني يعني لا قسم ولا محضر .. طبعا حمدت ربنا وشكرته وبكيت على بكايا ولقيت الناس بتشدني على كرسي عشان اقعد ولقيت ببسي كانز اتفتحت واتحطت في ايدي .. نص ساعة لغاية ماحسيت اني قدرت اقف على رجلي تاني .. طلبوا مني اكلم بابا او اي حد عشان صعب اسوق كدة صرخت وقلت لا .. طبعا بابا مسافر ولو عرف حيسحب مني العربية بالرخص ومش حشوف الشارع تاني .. بس من بعدها لغاية النهاردة لو ركبت العربية حتى وهي واقفة تجيلي حالة هلع.. النهاردة بقى مشيت المشوار المنيل دة مع ماما واخواتي بعد ما اصروا مايركبوش مواصلات اللي بقت في الوقت دة بعد الحادثة حل مالوش تاني حفاظا على ارواحهم بطبيعة الحال .. اول ماروحت بيتنا وركنت اتشاهدت واغم عليا مكاني من تعب الاعصاب والسكر اللي نزل قوي .. عدت على خير الحمد لله بس سابت اثر كبير قوي خلق فوبيا رهيبة من السواقة في شوارع المحروسة

ابـريـل

يوم 5 ابريل طبعا يوم مايتنسيش .. عيد ميلادي ال 23 .. اللي اول سنة مانحتفلش بيه عشان كنت لوحدي .. بس اقدر اقول ان الشهر دة كان اكتر شهر حسيت بيه بسلام وهدنة من المشاكل واي حاجة تعكنن المزاج .. وكذلك كان شهر مايو

يـونـيـو

بدأت علاقتي بمجلة كلمتنا يوم 9 .. حسيت اني ابتديت عهد جديد في حياتي .. وتخيلت كمان اني اغير الكارير بتاعي من مهندسة لصحفية .. وقابلت ناس كتير كنت اعرفهم عالنت عن طريق ايجي فيلم .. كان شهر عادي .. اخر الشهر حسيت برضة اني قابلت الانسان اللي حيعوضني عن كل لحظة مريت بيها وتعبتني .. تخيلت انه يقدر ينفذ وعوده اللي وعدها لي .. بس الانفصال حصل بطريقة عجيبة ماشفتش زيها .. فجأة وبلا اي مقدمات .. ودة الشئ اللي خلاني اتأكد انه كان كلام وخلاص .. حتى مش فاهمة اية الي خلاه ماصارحنيش من الاول انه بيتسلى او حتى انه قرر انه مايكملش .. حاجة كدة مكنش ليها اي معنى مفهوم .. من الاخر عشت حلم .. وطلع وهم اكيد .. ساعتها اتعلمت درس كبير قوي .. اني ما اصدقش كل كلمة تتقاللي او كل وعد يتوعدلي .. الكلام اسهل شئ في الدنيا .. ببلاش يعني .. وان المخلوقات اللي بتتكلم ومابتعملش حاجة غير الكلام بقوا اكتر من الهم عالقلب .. واسبابهم في كدة واهية جدا .. كلام كتير فعل مفيش .. كان شعار المرحلة دي .. بس انا مش ندمانة على اي حاجة .. ومقتنعة ان كل موقف بيمر عليا لازم استفيد منه وان ربنا حطني في الموقف دة عشان اتعلم .. يونيو دة كان شهر الاوهام بالنسبالي .. بس الشهر باوهامه عدت لغاية ماخلصت من الاوهام دي شهر يوليو

يـولـيـو

كنت سافرت لبابا طبعا .. حسيت اني انفصلت عن مصر وعن المشاكل اللي كنت فيها وحسيت انهم مالهمش علاقة بحياتي هناك .. فصلت تماما بين السعودية ومصر .. رجعت 8 سنين ورا .. ايام المدرسة وايام الدراسة واعدادي وابتدائي .. وان مكنتش علاقتي بمصر لفترة من الوقت انتهت عشان النت وصحابي اللي من مصر

اغـسـطـس

مافتكرش ان فيه حدث جلل حصل .. اول الشهر عملت عمرة .. رحت مكة بعد اشتياق سنة .. طبعا بعد كدة كنا بنخرج مولات وبحر وكدة .. لا اكثر ولا اقل

سـبـتـمـبـر

ورمضان اللي لاول مرة من فترة كبيرة نقضيه في مكة ومع بابا .. كان رمضان جميل قوي وان كان طعمه الحقيقي مابحسش بيه الا في مصر والحسين وخان الخليلي مع بابا .. صحيح الشهر كله قضيناه في البيت يعني لا فسح ولا حاجة .. بس برضة كان شهر جميل

اكـتـوبـر

اول 3 ايام كان العيد طبعا .. بس كان عيد عادي جدا واقل من العادي كمان .. بس الي مكنش عادي .. وكان مضايقني قوي اني رجعت مصر تاني .. كان نفسي ماسافرش .. مصر من سبع سنين كانت بتمثل لي القرف والشقا والتعب وتجدد احزان وآلام .. كان لازم اواجه وارجع تاني .. لو مكنش عشاني فعشان ماما واخواتي ماسيبهمش لوحدهم .. برضة الشهر عدى من غير اي ازعاج او قلق .. الا من المعاناه من الروتين والملل والفراغ .. خصوصا اني ما اتعودتش على قعدة البيت عشان كنت بشتغل .. بس كان ضروري اسيب الشغل لاني ضيعت وقتي فيه ست شهور من غير اي فايدة لانه مكنش في تخصصي طبعا .. اما عن التلات شهور الي قضيتهم في السعودية محستش فيهم باي فراغ عشان كنت معتبراهم فسحة واستجمام بعيد عن الشغل .. بس لا زلت لغاية دلوقتي بعاني من الفراغ وبدعي ربنا اني الاقي شغل بسرعة

نـوفـمـبـر

تحديدا يوم 6 .. يوم الخميس .. كنت على موعد مع انسان بحبه جدا .. بحب كل حاجة فيه .. بحبه كأنسان بعيدا عن كونه مطرب شاب كل الناس تحبه من الصغير للكبير .. بعتبر الايفينت دة اجمل حاجة بتحصل في الشهر كله .. يوم الخميس اللي فات كنت مع خالد سليم .. في المسرح الكبير بدار الاوبرا .. على كرسي بي – 26 على يمين المسرح .. بسمعه بكل حواسي وهو بيغني موعود والحلوة وياقلبي خبي .. ضمن فعاليات مؤتمر ومهرجان الموسيقى العربية .. بعد الكونسرت اتجمعنا انا واصحابنا عشان نقف حوالين تورتة عيد ميلاده نغني هابي بيرث داي سنة حلوة ياخالد .. اتصورنا وغنينا معاه وسلمنا على مامته .. ست سكرة قوي .. واتشاقيت مع نور بنت اخته .. بنوتة فيها كتير قوي من دم خالد .. ورثت نظراته وضحكته .. بنوتة شقلبت كياني بجد .. وكانت حتخرم عنيا واحنا بنلعب وكانت بتزقني عشان اقع ودة كان طبعا سهل قوي وانا لابسة كعب عالي .. قناة نايل لايف صورت معايا ومع معظم صحابنا .. بس بعترف ان عيد ميلاده السنة اللي فاتت كان احلى من السنة دي .. عشان كنا 15 فرد بس على باخرة صن ست في الجيزة .. اتكلمنا كتير قوي وقتها وغنينا ورقصنا وضحكنا .. كنا وكان على طبيعته قوي .. كنت حاسة انه قلع ثوب نجوميته وسابه على باب الباخرة .. حسينا وقتها انه طفل صغير .. مبسوط بالناس الي اتجمعت على حبه في عيد ميلاده .. افتكرت احداث عيد ميلاده الي فات وسط زحمة الناس في المطعم الي في الاوبرا الي اتجمعنا فيه عشان نحتفل فيه بعيد ميلاده .. وسط اهله وصحابه .. كنا كتير قوي في المطعم يادوب سلمت عليه واديتله هديته ومشينا على 12 بالليل .. يوم 6 نوفمبر كان وحيفضل يوم من العمر .. من بعد ماكان من سنتين بس .. اليوم الي فرضت على نفسي فيه جنزير لف على رقبتي من سنة 2002 لسنة 2006.. لان اليوم دة كان اليوم الي البني ادم الي فكرت انه حيصونني العمر كله قاللي فيه كلمة بحبك وربط مصيره بمصيري من اللحظة دي لغاية دلوقتي .. وهو مصمم اني حبقى ليه لاخر العمر ودة طبعا عشم ابليس ..يوم 6 نوفمبر من السنة دي بقى يوم جميل بنتجمع كلنا فيه على حب فنان وانسان حبيناه قوي .. خالد سليم .. بحبك قوي يا انسان

اتمنى ان بقية الشهر دة وشهر ديسمبر يكونوا شهرين خفاف ويعدوا بسلام من غير مايحصل فيهم قلق .. لغاية السنة الجديدة ما تيجي .. ساعتها حيبقالها ترتيب تاني ويكون جد في الامور امور جديدة .. ويارب تكون سنة 2009 سنة جميلة بدل 2008 اللي كان كلها غم دي

وكل سنة وانتوا طيبين مقدما :)


الأحد، 9 نوفمبر، 2008

ومـن تـانـي ...

بعد غيبة طويلة شوية استمرت شهر وزيادة ..
وبعد محاولات مستميتة عشان ادخل نت للبيت .. ونفس المحاولات عشان اصلح خط التليفون العطلان عشان ادخل دايل اب
اخيرا رجعت تاني .. انفض التراب وخيوط العنكبوت من مدونتي اللي وحشتني قوي
قررت ما اضخش فيها اي بوست غم او نكد .. لاني قررت وقدرت اغير حياتي للاجمل واحول دفة تفكيري للتفاؤل ولحب الحياة
Am Back :)

الأربعاء، 24 سبتمبر، 2008

مـن الـنـهـــاردة ..





حاسة ان مابقاش عندي كلام اقوله


في اي حاجة


حتى التعليق الطبيعي على اي حاجة .. فقدته


من النهاردة


قررت اخد صفوف المتفرجين


قررت اسمع واشوف واقرا


بس ماتكلمش


ماردش


ماعلقش


مايكونش ليا اي دور


يمكن زهقت .. يمكن معدش حد يهمه كلامي او رأيي .. ويمكن حسيت ان كلامي معدش ليه اي قيمة


ممكن تسموه هروب ..


لكن انا فعلا بقيت حاسة ان طاقة التفاعل مع العالم اللي حواليا بعناصره اختفت تماما


عاوزة اختفي كدة جوة كورنر لوحدي واتابع العالم من حولي بدون ادنى رد فعل مني


ودة متأكدة انه مش حيضايق حد .. زي ماكان فيه ناس متضايقة من وجودي



السبت، 20 سبتمبر، 2008

أمــاكــن فــي الــقــلــــب


اماكن في القلب

اماكن كتير قوي في حياتي .. كل مكان فيهم ليه ذكريات واحلام واوهام كمان
اماكن شكلت وجداني من سن صغيرة قوي .. ارتبطت بيها قوي وحبيتها قوي قوي
وقت الحزن بفتكرها .. بحس انها بتقويني .. اكتر اماكن حبيتها قوي وليا ذكريات عمري فيها .. الاماكن اللي كنت فيها شهر يونيو ويوليو
حي الملز بالرياض
ومدرستي الي كنت فيها في كيجي تو
مدرسة النصر الاسلامية .. تمهيدي ب 2
اكلاشيه بيتقال كله على بعضه بقوله وانا صغيرة .. يوضع جنبا الى جنب مع اسمي الثلاثي.. لاي حد يسألني عنه
المدرسة دي علمتني كتير قوي.. الي افتكره منها رقم 5 بالانجلش , 6*9 , اشارات المرور والوانها , كلمة Queen
رقم 12
اللعب بالهولاهوب ونط الحبل.. واستعراضات البروم والاغنية الي لسة حافظاها لغاية دلوقتي رغم مرور 18 سنة على الحفلة دي.. نحن الاطفال نحن الاطفال .. شعارنا على الدوام .. حب الله ثم الملك والوطن
اغنية بسيطة قوي قوي .. بس فيها معاني كبيرة مبسطة عشان توصللنا ونوصلها بالغنا
يمكن دة اللي املكه من ذكرياتي في البلد دي


البحر
جدة .. يوم الجمعة ..يمكن مجتش فرصة اكتب بوست عن البحر مش عارفة لية رغم عشقي ليه .. من وقت لما نقلنا على جدة على ساحل البحر الاحمر .. وانا بعشق يوم الجمعة عشان كان يوم مقدس لحاجتين في حياتي .. السمك المشوي والبحر.. بحر هناك صعب السباحة فيه لكن مكنش اي شئ يمنع اني ادلدل رجلي او اوصل لعمق معين مايعديش ركبتي عشان استمتع بيه اكبر استمتاع ممكن
كل جمعة صيف شتا كنت بروح البحر.. مفيش شتا في جدة .. الجو في يناير هو نفسه الجو في مصر في شهر اكتوبر .. لذيذ في النهار.. بلسعة برد خفيفة قوي في الليل
اول سمكة اصطدتها في البحر دة كانت سمكة حريد صغيرة .. كنت زعلانة عشان ماصطدتش سمكة بالحجم الي بشوفه في حلقة السمك وبنشتريه وبناكله .. بس كنت مبسوطة بيها قوي
اول مانوصل البحر بالنهار .. كنت اجيب الواني وفرشتي وقلمي الرصاص والاسكتش.. وارسم البحر .. مكنتش برسم غيره .. صفحات الاسكتش بتاعي عبارة عن 3 حاجات : الشمس وانعكاسها البرتقالي على صفحة المية .. البحر .. والسما بطيور النورس الي بتحلق فيها.. تأثير انعكاس الشمس على البحر بالوان المية كان بيبقى ساحر .. وكانت بتبقى ماستر بيس اللوحة كلها .. كنت بعتبر الجزء دة من الصورة فن وتكتيك لا يقدر عليه غيري .. ولازم الانعكاس دة يبقى مظبوط مية في المية والا حيبوظ اللوحة كلها
كانت ميول الرسم دي عندي من زمان قوي .. لوح البحر كنت بشارك بيها في معارض المدرسة وخدت عليها شهادة تقدير .. بس للاسف اندفنت مع اللي اندفن في حياتي بسبب المذاكرة المستمرة عشان احافظ على ترتيب الاولى على المدرسة او على الاقل على الفصل
اندفنت مواهبي الي كان نفسي اتميز في حاجة منهم .. زي الرسم والموسيقى .. كل ما احاول امارس موهبة فيهم الاقي اللي يوقفني .. 3 مرات في حاولت اتعلم بيانو .. كان الكل بيشهدلي بان ودني موسيقية من سن صغيرة .. كنت بعزف هابي بيرث داي على الاورج سماعي في سن اربع سنين .. كنت بعزفها في عيد ميلادي وعيد ميلاد اخواتي.. ومزيكا رأفت الهجان اول ما المسلسل اتذاع .. مع الاسف محدش حاول يقويها .. كل هم بابا وماما المذاكرة وبس
في ثانوي .. كلاكيت تاني مرة .. الجيتار .. الي وهمني شكله ونغماته لغاية دلوقتي .. انضميت لفريق المدرسة عشان اتعلم واعزف في حفلات المدرسة .. ولقيت عاصفة من التهزئ ودرس قوي في النجاح واحترام المذاكرة وكلية القمة الي كان نفسهم ادخلها .. وللاسف .. خضعت وسبت الجيتار
من السعودية للقاهرة والجيزة .. 1300 كيلو متر
مشيت المسافة دي كلها وانا متأكدة ان نزولي مصر مش زي كل مابنزل
لان زمان كنت بسافر 3 شهور الصيف فسحة ومصيف وخروجات.. انما دلوقتي – وقتها يعني- نازلة عشان احقق هدف معين .. والاقي نفسي واحقق كل الي حلمت بيه زمان

ايام المدرسة
مدرستي اللي كانت في عبود .. شبرا .. وبيت عمي علي كنت فيه بيبعد محطتين عن المدرسة .. الصبح مكروباص محطتين خمس دقايق اكون في مدرستي .. ونفس الحكاية وانا راجعة
وقت الروقان كنت بتمشاها انا وصحباتي .. الطريق دة انا حافظاه ببلاطات رصيفه بعواميد نوره .. بكل المواقف الي مريت بيها انا وصحباتي.. بكل الضحك والتهريج الي هرجناه طول الطريق.

امبابة
ايام الجامعة .. مطار امبابة الي كليتي كانت فيه .. ميني باصات امبابة جيزة الي كانت بتوصلني ..اول اسبوع في الكلية اتمرمطت في المواصلات لغاية هناك كنت بركب 4 مواصلات لغاية ما اوصل للمطار .. لغاية ماكتشفت اوتوبيس 994 كان بيوديني دايركت على باب الكلية في نص ساعة او اقل.. مكتب التصوير الي كنت بصور فيه في شارع المطار المتفرع من شارع السودان .. مكتبة سفير الي كنا بنصور ورقنا فيها بس كانت غالية .. مكتبة سفير دي قفلت وغيرت نشاطها الى محل حلويات اسمه فرح على ما افتكر

الجيزة
وميدان الجيزة ومحل عصير مارينا الي كنا بنروح نشرب عصير القصب والمانجة فيه ... علامة من علامات ميدان الجيزة .. مكتب التصوير الي نقلنا ليه وبقينا مقيمين فيه بصفة دايمة واصحاب المكتب بقوا صحابنا سنتين ورا بعض.. المكتب دة شاف فرحتنا بنجاحنا .. زعلنا لما كنا بنشيل مادة واتنين .. ياما اتخانقت انا وصحابي هناك وبنتصالح .. المش والبصل الاخضر الي كلناه هناك مع سعاد صحبة المكتب وصحبتها الي والله نسيت اسمها .. سندوتشات السجق من على عربية الكبدة الي في وسط الميدان .. السندوتش بجنيه وزي الفل ويشبع .. لغاية ما اكتشفنا ان السجق دة لحم حمير والعربية اتقفشت واتصادرت ... ياه ايام
كوبري قصر النيل
اول معرفتي بيه كانت مع صديقتي العزيزة نورهان سراج .. مشينا عليه في عز الشمس .. بس وقعت في غرامه على طول... اول ما انزل مصر لازم يكون ليا زيارة ليه هناك :)

شارع جامعة الدول العربية
مؤمن وبيتزا هت وبيتزا كينج ووصاية وليتل سيزر.. وايام المشروع الي قضينا نصها في مؤمن عشان الواي فاي.. كنت باخد الشارع دة كله مشي في الشتا .. من عرابي لغاية تقاطع الشارع مع شارع السودان.. ذكريات الايام دي صعب تتنسي.. خصوصا انها كانت مع ناس مش حقدر انسى الايام الي جمعتني بيهم .. احتمال انسى الناس دي .. لكن مش حقدر انسى مكان جمعني بيهم ابدا.

شارع البطل احمد عبد العزيز
وهارديز الي على ناصيته .. مهما طال بيا العمر .. مش حنسى المناسبة الي جمعتني بالانسان الي حسيت معاه باحاسيس جديدة ومختلفة كليا عن اي احاسيس ومشاعر حسيتها قبل كدة .. على الفوتيه الامريكاني دة .. فوق شاشة التلفزيون .. هنا شكا لي .. وحكالي عن حياته قبل مانتقابل .. ذكريات جميلة في خياله حكاها .. وذكريات صعبة نفسه ينساها .. هنا قالي انتي غيرتي حياتي .. هنا قاللي انه مش حيتخلى عني ابدا .. كنا بنتقابل في المكان دة مش عشان ناكل .. عشان نستعيد ذكرى اول مرة جينا فيها المكان دة .. نسيب هارديز .. وناخد شارع البطل كله مشي لغااااااية ميدان الدقي . مسافة مش كبيرة بس كانت ممتعة جدا .. قلتله عمري ماستمتعت في حياتي بالتمشية دي قد ما استمتعت بيها واحنا مع بعض .. كان الليل يليل علينا نمد في خطاوينا عشان الحق اروح .. نركب المترو ونطلع نركب حاجة تودينا البيت .. انزل وهو يكمل ... مهما وصفت عمري ماحوصف الي جوايا بالظبط ..

الاماكن كتييييييييرة قوي في حياتي نسيت اكتب عنها.. كانت ولازالت وحتفضل تكتر وتزيد يوم عن يوم .. الاماكن في حياتنا هي الي بتكمل ذكرى وقت عدينا بيه ... لو نسينا موقف .. حنفتكره بمكانه .. ممكن نعدي عالمكان دة وننسى الموقف الي خلى المكان دة يبقى محفور في ذاكرتنا مدى الحياة.

الاثنين، 8 سبتمبر، 2008

كـلاكـيــت



كلاكيت تاني مرة ... فررررررررركش :D


الأحد، 31 أغسطس، 2008

رمـضـان كـريـم




في الايام الجميلة دي ..

بحس ان جوايا كمية تصالح كبيرة قوي مع نفسي ومع كل اللي حواليا
بحس بصفاء كبير جوايا .. عمري مابحسه بقية السنة


رمضان


كان نفسي اكون في الايام دي في مصر

انا رغم همومي اللي بتبقى في الوقت دة لكن بحس براحة شديدة قوي لما يجي رمضان في مصر
وفي بيت عمي بالذات.. في شبرا .. في بيته وجنينته وجاراجه على سلمة بيته

قبل الفطار بدقايق
والشمس بتغرب بدلع وعلى مهلها زي ماتكون بتغيظني وبتعاند فيا
بطني تقرص من الجوع

اقعد في الفاراندا

اسمع اغاني رمضان

رمضان جانا

وحوي ياوحوي

حاللو ياحاللو

اهو جة ياولاد

اسمع كل الاغاني دي في راديو تيتة المحطوط على الفاراندا واكون قاعدة في الجنينة بسمعه على بال ما الاذان يأذن
امسك الفانوس الجديد اتمشى بيه في البيت واقول وحوي ياوحوي
لغاية السنة اللي فات وانا بعمل الحركة دي اجري زي الطفلة الفرحانة بالفانوس الجديد
اقف مع ماما وخالتي نحضر الفطار
اجري على حلة الشوربة .. الشئ المقدس في الفطار..

اول يوم في رمضان طاجن ورق العنب بيبقى نجم السفرة

والسمبوسة والخشاف

والقطايف

والتمر وقمر الدين

مدفع الافطااااااااااار اضرب

نسمع المدفع .. ووراه وصوت البمب والصواريخ الي بيفرقعها ولاد جيراننا في الشارع
بيعملوا محطة تقوية لصوت المدفع لو ماوصلش للناس
واتمشى في شوارع المنطقة

الاقي الزينة والانوار في كل بيت وعلى كل بيت

اقدر اشوف الزينة جوة البيوت والشبابيك مفتوحة

الي تعرفه والي ماتعرفهوش في الشارع تسلم عليه تلاقيه يقوللك رمضان كريم

تنزل تشتري الفانوس دة لو ماعرفتش تشتريه قبلها

جو روحاني مهيب جدا

رمضان يخلص

العيد يجي

تلاقي جو العيد هل

وجو رمضان بيولي واحدة واحدة

بس الفرحة مابتختفيش

فرحة العيد ماتخليش زعلك ان رمضان خلص يروح

تاخد العيدية

تشتري بيها كلها بمب وصواريخ

تقف وسط ولاد اعمامك وعماتك

تفرقع صواريخ وبمب تحت رجليهم

تستخبى منهم في الجنينة وتطلع برة في الشارع تصرخ بفرح

ونخرج في اليوم دة بالعربية نلف في الشوارع نشوف شكل العيد برة البيت

كل دة مش ححضره

كل دة مش ححسه

هنا مفيش فوانيس

مفيش نفحات رمضان

روحانياته

روحانياته الي بشمها وبحسها قبل رمضان باسبوع

رمضان خلاص بكرة

مفيش حاجة

الشوارع عادية

الجو طبيعي جدا

حتى الاسواق والسوبر ماركت

ماتحسش فيها ان رمضان قدامه يوم ويهل

دة الي مضايقني وخانقني قوووووووووووووووووووووووووي

على قد فرحتي اننا حنقضي رمضان مع بابا

على قد حزني اني مش حعيش الايام الجميلة والذكريات الاجمل في مصر

نقابل صحابنا

نكلمهم في التليفون

انا هنا ماليش صحاب خالص

التليفون هنا مابيرنش

يوم مايرن تبقى النمرة غلط

كانت ليا صحبة هنا من ايام تالتة ابتدائي

لما كلمتها اخر مرة لما جيت قاطعتها

عشان قالت عليا اني رخمة ماينفعش اني اتصاحب

وان هروب صحابي مني دة طبيعي

موال مش عاوزة اخوض فيه نهائي لان الكلام قد اية وجعني

وخلاني احس في لحظة اني فعلا كدة بدليل اللي بيحصل دة

ماعلينا من الموضوع دة

فرحتي برمضان السنادي مش زي كل سنة

مع ان دي اول مرة اقضي رمضان فيها في السعودية من 8 سنين
ومع اني مبسوطة ان دي اول سنة من فترة طويلة اصوم فيها في بيتنا مع بابا

ومبسوطة جدا اني حعمل عمرة رمضان الي تساوي حجة

بس زعلانة اني مش ححس بالشهر الجميل دة زي ماكنت بحسه في مصر

والذكريات الجميلة الي محتاجاها قوووووي الايام دي

مش حدوش دماغكوا مع اني عارفة اني دوشتها

كل سنة وانتوا طيبين وبخير


رمضان كريم


كل عام وانتم الى الله اقرب :)

الاثنين، 18 أغسطس، 2008

اتـفرج يـاســلام .. !!

حالة من الحزن واليأس تجتاح اعماق اعماقي
مش عارفة اية اللي بيحصللي ولا انا اللي عملت كدة في نفسي
انا اللي غلطانة ولا اللي حواليا
تعبت بجد ومابقتش عارفة فين الصح والغلط
ربنا يستر

=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-

بيقوللك بعد تطبيق قانون المرور باربعة وعشرين ساعة
تم حصر قيمة المخالفات الفورية في محافطة القاهرة
وصلت قيمتها ل 20 الف جنيه وزيادة
20 الف جنيه مخالفات فورية في يوم
وماله .. عالبركة.. ما يؤخذ من الحكومة لا يسترد الا بغير الحكومة :>

=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=

بيقوللك كمان هندسة خدت السنادي من 91 في المية
اختي السنة اللي فاتت جابت 92 في المية ودخلت تجارة بالعافية

=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=

عادة سخيفة بعاني منها
كل ماتجيلي حالة يأس وخنقة وزعل.. اتجه لا اراديا للمطبخ
ازعل واتضايق اكل
مشاكل الدنيا تتراكم فوق دماغي اكل بنهم عجيب
يارب ارحمني .. انا بقيت فيل صغير :S
=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=

ارخم احساس ممكن تحسه
انك تكون متحمس لحاجة
وتسعى انك تعملها
وفي الاخر تكتشف حماسك دة عالفاضي
النهاردة بس
قررت اسيب مجلة كلمتنا
حاسة ان مفيش جديد اقدمه
وقصة صحفية للاسف كان تحمس لتجربة جديدة
كنت فاكرة اني حقدر اكمل فيها لكن للاسف
ودي طبعا مش اول مرة اعمل حاجة زي كدة
=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=

احمد آدم
ممثل موهوب
قصص افلامه شخصيا بتعجبني
بس للاسف مظلوم باعلانات افلامه اللي في منتهى السوء
وبتدي انطباعات عجيبة مابيتكلمش الفيلم عنها خالص

=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=

لتر بنزين 90 في مصر ب 175 قرش
لتر نفس البنزين في السعودية ب 40 هللة.. يعني حوالي60 او 65 قرش مصري
يعني تمون عربية 35 لتر ب 14 ريال في السعودية .. ب 61 جنيه ونص في مصر
عمار ياسعودية ..
=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=

قريت خبر في الجورنال فقع مرارتي اكتر ماهي مفقوعة
بيقوللك ملياردير قطري .. معتز جدا بعربيته وبيخاف عليها من الهوا الطاير
في يوم من ذوات الايام حب يغير الزيت بتاعها
ودة امر عادي جدا في اي حتة خردة بتمشي ويتقال عليها عربية
يقوللك من كتر خوفه على عربيته.. سفرها لندن عشان تغير الزيت
لا تعليق ولا عزاء للعقل البشري !!

الثلاثاء، 12 أغسطس، 2008

نسيني .. رسيني على اول مرسى ..





زمان لما كنت صغيرة ولغاية ثانوية عامة



دنيتي اللي صنعتها في الوقت دة كانت صغيرة



وكل حاجة فيها كانت باختياري انا



خرجت بعد ثانوي على الكلية



على عالم مفتوح وواسع



عوالم عجيبة وغريبة



ماتعودتش على وجودي فيها ابدا



عوالم موحشة مظلمة



اتفرضت عليا غصب عني



الدنيا وسعت مني قوي



نفسي ارجع لدنيتي الصغيرة



دنيتي اللي كان كل شئ فيها باختياري



وكل حاجة عملتها فيها كانت بارادتي



تعبت قوي في الدنيا دي



مالقتش فيها غير آلام وعذاب



كل آلام الدنيا حسيتها في خلال 6 سنين



ومش عارفة اواجه حتى كل تفصيلة متعبة في العالم دة



ولا عارفة احتى ارجع لعالمي الصغير



بحس كتير اني نفسي اقعد في كورنر لوحدي



انزوي فيه وادفن راسي جوايا



واغمض عنيا



نفسي اصحى دلوقتي



في بيتنا القديم



شهر 4 سنة 2000



وانا رايحة امتحان اللغة العربية اولى ثانوي



اصحى من النوم اقول ياااااااااااااااااااااااااااه .. كان كابوس فظيع



واحمد ربنا على النعمة اللي انا فيها



واسترجع كل تفصيلة شفتها في الكابوس



واستفيد منها لايامي الجاية



ونفسي دلوقتي وانا قاعدة على السرير



اغوص بسريري لاعمق اعماق الارض



واختفي تماما من الوجود



الهروب مش حل



بس مريييييييييييييييييييييييييييييييييح قوي ..!!

الاثنين، 11 أغسطس، 2008

ومن تاني ادينا راجعين ..





زي ماريحت البشرية كلها لمدة كام اسبوع من مدونتي


حضطر ارجع اخنق عليكوا تاني وارجع اكتب فيها


مع ان حالة الحزن والكئابة اللي انا فيها دي ماتشجعش اي حد على الكتابة


بس حرجع تاني اكتب


استحملوني بقى ...

في ضيــافة الرحمـــن


كان لازم ارجع المدونة تاني


عشان اخلد اجمل لحظات حياتي كلها

اكتر مكان بحس فيه براحة وامان

بشوف فيه كمية رهبة وروحانية مش موجودة في كل بقاع الارض

يوم الخميس الي فات كنت في العمرة

اليوم اللي بستناه من السنة للسنة

ربنا ينولهالكم يارب :)

الأربعاء، 23 يوليو، 2008

من غير كلام


النهاردة بس حسيت اني عاجزة عن الكلام
ايدي تقيلة عن الكتابة والوصف .. زي مالساني تقيل في الكلام النهاردة مش عارفة لية
النهاردة بس اكتشفت ان جوايا ماهو الا فراغ كبير قوي
مفيهوش اي تفصيلة اقدر اقولها
ولا اوصفها
فجأة اكتشفت اني فقدت الوصف والكلام
انا كتبت الكلمتين دول في اسبوع
حتى ايجي ماعدتش برد فيه
يمكن حسيت اني معدتش زي زمان
انا اصلا مش مشتركة فيه عشان اشهر نفسي عالفاضي
ولا عشان اكون محبوبة فيه
والناس تسأل عني
لو اقدر اسيب ايجي كنت سبته
بس الي جوايا دلوقتي
اني معدتش اقدر اكتب حاجة
بالتالي
المدونة مغلقة لحين اشعار اخر ....

الأحد، 22 يونيو، 2008

الأربعاء، 14 مايو، 2008

الجمعة، 9 مايو، 2008

خمس سنين من القرف وحرقة الدم...ولسة بحن !!













هنا






في المكان دة






قضيت خمس سنين بعتبرهم اكتر خمس سنين في حياتي نكد وقرف وعذاب






مابين محاضرات وسكاشن ومعامل وخناقات مع بعض والنفسنة بين العيال الي هناك






اه عيال... واطفال كمان






مجتمع كليتي للاسف كان اكتر مجتمع كرهته




ذكوري لاقصى درجة






الولاد بيعاملونا على اننا جواري.. واي بنت هناك مهما كانت محترمة لازم حيتكلموا عليها






ولو مالقوش اي غلطة فيها كانوا بيتريقوا برضة






ياما سمعت بودني كلام كان حيخليني في يوم ابيد المكان دة بقنبلة او اقتل الي فيه بالسكينة






الولاد كانوا بيكرهوا البنات عشان الدكاترة بيراعونا في الدرجات اكتر منهم






واحنا كنا بنكره الولاد عشان بيتعينوا معيدين واحنا لا






افتكر اني عمري مامشيت في الكلية دي الا واتعاكست ومن دفعتي كمان






وصل معايا القرف والكره للمكان دة لدرجة اني اسيبها واللي يحصل يحصل






وكنت في البكالوريوس كمان






وافتكر كمان اني مهما عملت وذاكرت عمري ما حاخد اكتر من 5 من 10 اللي حيتكرم المعيد يديهالي بحجة انه وهوة طالب مكنش بياخد اكتر من كدة






بس وسط دة برضة بحن لها






اي والله بحنلها






بحن لاول يوم دخلتها فيه




يوم مابصيت على المبنى الجديد الي عملوه لاعدادي










دخلت قلت ربنا يستر واحب المكان دة




وسبحان الله مقدرتش احبه الا لما سبته



بحس بحنين على خفيف يعني



وبتخيل نفسي بتمشى جنب الكافيتيريا الفاشلة بتاعتهم الي الكانز فيها بتلاتة جنيه وعليها تراب وطين



وبتخيل نفسي وانا بجري عشان الحق سكشني الي في اخر الدنيا



واخده وانطلق للمبنى الي فوق دة عشان المحاضرة الي بعد دة



في المبنى دة ناقشت مشروع تخرجي



حسيت اني شفت المبنى دة كأني اول مرة اشوفه فيها



كنت مبسوطة وفرحانة



وزعلانة



مبسوطة عشان حناقش مشروعي وخلاص مش جاية الكلية دي تاني



وزعلانة عشان مش حيبقى فيه محاضرات وسكاشن تاني



وامتحانات :(



والايام الصعبة الي بستنى فيها نتيجتي



لما كنت بصرخ من الفرحة لما اجيب تقدير عالي



ولما كنت بصرخ من الحزن عشان شلت مادة او اتنين



اه بتحصل يعني.. اول سنة جبت جيد جدا واخر سنة جيد جدا وفي النص مقبول بالعافية :D



دة بقى معمل الـ GPS

كنت بحب المعمل دة والراجل الي واقف دة المهندس الي كان بيورينا ازاي الجي بي اس ريسيفر بيشتغل :D

حقيقي رغم كرهي للمكان دة لكن لازلت مرتبطة بيه وبكل ذكريات عدت عليا خلال الخمس سنين الي فاتوا فيها

ونفسي ارجع تلميذة تاني

الخميس، 8 مايو، 2008

ضمير البشر ... في الباي باي

ضمير.... كلمة اتلغت تماما من قاموس حياة اغلبية البشر
الضمير الي بيحرك الناس للخير او للشر
شئ لو حي... يقدر يغير من الدنيا ويسعد اصحابه والبشر
ولو مات... يبقى على الدنيا السلام
ملاحظة ان كلما تقدم بنا الزمن... كلما زات موت الضمير عند البشر جميعا
مش متخيلة كمان كام سنة ممكن الدنيا تنتهي
صور انعدام الضمير موجودة في كل مكان وممكن نلمسها دلوقتي بمنتهى السهولة
ضمير الاطباء والمهندسين والتجار وصناع قرار هذا البلد
واخر فئة دي اخطر فئة ممكن انعدام الضمير فيها يؤدي الى كارثة
ودة الي حاصل فعلا دلوقتي
انعدام الضمير عند الاطباء..
اللي منهم يرتشي عشان منصب ودة عامة وخاصة
والي منهم يخالف شرف مهنته ويقوم بعمليات غير شرعية نظير حفنة من المال
واللي منهم يموت مريض بسبب عملية او دواء غلط ويقول انا مالي
كنت عند الدكتور امبارح ...
والحمد لله انه من الاطباء اللي ضميرهم لسة جواهم
ماما كانت تعبانة قوي وآلام المعدة
ماقدرتش تستحمل المها
مقدرتش انا استحمل صراخها
اتحايلت عليها اوديها للدكتور وتقول شوية وحخف
لما الام زاد عليها قلت لازم تروح بالقوة الجبرية
رحنا للدكتور وشخص حالتها
بإن عندها التهاب حاد في المعدة
وكتب لها على ادوية
واشتريتها وابتدت في انها تاخد الجرعات في مواعيدها
تاخد ادوية .. والالم بعينه موجود
بكلم الدكتور ان الالام لسة موجودة
قاللي ان للاسف معظم ادوية مصر .. ان مكنش كلها ... غير فعالة بالمرة
على الرغم من انها غالية جدا
قاللي ان كل ادوية السوق المادة الفعالة فيها ضعيفة جدا جدا
بدرجة ممكن المريض مايخفش معاها بسهولة
وان دة للاسف موجود عشان يزيد من شراء الادوية عشان الناس تشتري عشان تخف
يعني الاجوية بتغلى كل فترة والمادة الفعالة بتقل؟؟؟
صلاة النبي احسن
هوة دة الكلام....شوفوا ضميرهم صاحي ازاي؟؟
المفروض الناس تحمد ربنا ان فيه ادوية اصلا
ضمير التجار
وخصوصا تجار اللحمة الحميري والفراخ النافقة والمريضة
اكتشفت اني بقالي 6 سنين باكل لحمة حمير
ست سنين باكل حمير على هيئة سندوتشات سجق والسندوتش بجنيه
وكل مرة اللحمة تعجبني واقول الله دي حلوة ورخيصة :D
هي دي الرمرمة على اصلها
وهو دة الغش على اصله
تيجي بقى للفئة الخطيرة الموجودة
صناع قرارات مصيرية في بلدنا
او بمعنى اصح كبارات البلد ومسئوليها
اللي مجوعين شعبهم عشان ياكلوا هما ويرتاحوا
اللي الطبقة الوسطى في شعبهم ابتدت تنزل لتحت ولتحت قوي بسبب الغلاء المستمر
وهما يبيعوا الغاز لاسرائيل مدعم
اي والله مدعم
اسرائيل
الي كنا زمان... زمان قوي
مستعدين نضحي بنفسنا عشان ماتاخدش البعيدة حبة رملة من بلدنا
ضيعنا حياتنا زمان عشان ماتسرقش مننا حبة رملة... واحنا نفسنا دلوقتي.. بنديلها غازنا ومدعم
وهدية كمان بمناسبة مرور 60 سنة على قيام دولة اسرائيل
ياحلاوة ياولاد........ دة كدة اعتراف صريح بانها دولة
واعتراف برضة ان شهدائنا مالهمش لازمة
وغلطانين انهم يضيعوا حياتهم عشان اسرائيل ماتغتصبش ارضنا
ياراجل احمد ربنا اننا بنترحم عليهم اصلا وبفتكرهم في المناسبات ونكرمهم
كدة كفاية قوي
دول غلطانين اصلا.. كانوا سايسوا امورهم بدل مايموتوا ودمهم يسيح في الارض
شهدا اية ياراجل بلا كلام فارغ!!!!
ياعالم اية الي حيحصل بعد كدة مش بعيد ندي سيناء هدية لاسرائيل
ابقوا والنبي سلمولي على الوطنية قبل ماتمشوا من التوبك
كفاية كدة قلبي وجعني